fbpx

وللموسيقا حصتها .. جناح لشركة «زرياب» لصناعة الآلات الوترية

0

من بين الأجنحة المميزة في معرض دمشق الدولي الـ 60، وفي قسم (التصدير من أجل التنمية) كان جناح شركة (زرياب) لصناعة الآلات الوترية الذي زارته (تشرين) للتعرف عليه، فالتقت مديره حيان نرش الذي قال: هذه مشاركتنا الثانية في معرض دمشق الدولي الـ 60، فقد كانت الدورة الماضية هي المشاركة الأولى للشركة وللمنتجات الموسيقية بشكل عام، والغاية من هذه المشاركة؛ أولاً؛ التعريف بشركة (زرياب) لصناعة الآلات الموسيقية الوترية (عود– بزق– قانون)، وإطلاع الزائر على نوعية منتوجاتنا وجودتها التي تناسب فئات كثيرة في المجتمع، ومنهم محبو التعلم على إحدى الآلات المذكورة أصحاب القدرة المادية المنخفضة أو المتوسطة، والذين لا يعلمون أن هناك آلات ذات جودة جيدة وبأسعار معقولة، كذلك نعرّف المحترفين الباحثين عن النوعيات الجيدة والجيدة جداً والممتازة على موديلاتنا المتنوعة (عراقية– تركية– شامية) وكثير من الأصناف الأخرى. وأضاف نرش: إن الشركة تصدر آلاتها لجميع أنحاء العالم، لأنها ذات شهرة كبيرة في الوسط الموسيقي المحلي والعربي والدولي، وتقوم بالتصدير دوماً لدول الخليج وأوروبا وأمريكا، وذلك حسب الطلب، إذ للشركة متابعون عبر موقعها الإلكتروني الذي – وعبره – يتعرفون على الآلة ونوعها وسعرها، ثم يقومون بطلب ما يريدون شراءه، إضافة إلى محبي وراغبي التصنيع حسب الطلب لإضافة ميزات أحياناً لا توجد في الأعواد الجاهزة.

وعن الإقبال، أشار مدير الجناح إلى أنه في اليومين الأولين كان خفيفاً لكن فيما بعد تزايد الإقبال بشكل ملحوظ وخاصة بعد أن استدل الزوار على أماكن الأجنحة ، لكنْ تأمل الشركة أن يزداد عدد الزوار في الأيام القادمة، موضحاً أن الشركة تقوم بالترويج لجناحها في المعرض عبر صفحتها على موقع التواصل الاجتماعي (فيس بوك) .

وأوضح مدير الجناح أن أهم ما أضيف هذا العام هو وجود جهاز صوت ومايكروفون وعازفون يجربون آلاتنا بشكل مباشر لذا كان الزوار يستدلون على الجناح من صوت الموسيقا المنبعث منه.

نقلا عن تشرين

تعليقات
Loading...