fbpx

“التحالف الدولي” يقصف هجين بريف دير الزور بالفوسفور الأبيض

0

تستمر طائرات “التحالف الدولي” باعتدائها على قرى ومناطق ريف دير الزور الشرقي، حيث أقدمت على قصف بلدة هجين بأسلحة محرمة دولياً، بذريعة محاربة فلول تنظيم “داعش” في المنطقة.

وذكرت مصادر أهلية بريف دير الزور لتلفزيون الخبر أن “طائرات “التحالف الدولي” قصف عدة مناطق في بلدة هجين وقراها المحيطة شرق مدينة دير الزور بنحو 110 كم بقنابل الفوسفور الأبيض المحرمة دوليا”، دون ذكر وقوع ضحايا.

ونشر نشطاء عبر مواقع التواصل الاجتماعي صوراً لغارات “التحالف الدولي” على بلدة هجين تظهر قصف الطائرات المعادية استخدام قنابل الفوسفور على منازل البلدة.

في حين مازالت المدفعية التابعة للقوات الفرنسية و الأمريكية العاملة ضمن “التحالف الدولي” الداعمة لقوات “قسد” تقصف بعنف مناطق في بلدتي هجين و السوسة وقراها المحيطة دون التميز بين مدني و مسلح من تنظيم “داعش” بحسب مصادر أهلية لتلفزيون الخبر .

وكانت مقاتلتان تابعتان للطيران الأمريكي نفذتا في الثامن من الشهر الماضي غارات على بلدة هجين باستخدام ذخائر فوسفورية مشتعلة، وفق بيان لوزارة الدفاع الروسية بحسب “سانا”.

وسبق “للتحالف الدولي ” أن أقر باستخدامه قنابل “الفوسفور الأبيض” في غاراته على مدينة الرقة في حزيران العام الماضي بذريعة ما سماه “التعيين والاخفاء” حيث أسفرت الغارات آنذاك عن استشهاد وإصابة عشرات المدنيين ووقوع دمار كبير في المنازل.

تلفزيون الخبر

تعليقات
Loading...